الجمعة، 9 يناير، 2015

النزعة الإنسانية



المكون:         قراءة وظيفية                            الموضوع:         النزعة الإنسانية                  المعرفية: تنمية الرصيد المعرفي للتلميذ المتعلق بالقيم الوطنية والإنسانية.
المستوى:       الأولى إعدادي                                                                                              المنهجية: تطوير التلميذ لمهارات في التطبيق والتحليل.
المدة: ساعتان                                                                                                         الاستراتيجية:  التحفيز على حب الوطن  والتسامح بين الناس والتعامل الإيجابي معه.


إثارة انتباه التلاميذ إلى موضوع الدرس الجديد.

- اكتشاف النص عبر تقديم معارف ومعطيات متعلقة به.
يقرأ الأستاذ النص ليقتدي به التلاميذ في قراءاتهم.

-يقرأ التلميذ النص قراءة جهرية مسترشدا بقراءة الأستاذ .

تحليل التلميذ النص القرآني.

قدرة التلميذ على أن يجمع بأسلوبه الخاص بين مختلف المعطيات المستخلصة.

استثمار النص عن طريق ربطه بالواقع.

- تكليف التلاميذ- في إطار التثقيف الذاتي- بإعداد الدرس المقبل.


        
لاحظ الرسم الموجود في ص- 65 بماذا يوحي إليك؟
من هو صاحب النص؟
مصطفى لطفي المنفلوطي كاتب متميز من مصر، له العديد من الكتابات الأدبية.
النص: النزعة الإنسانية، ص- 64
مأخوذ من كتاب النظرات.

اختر عنوانا آخر للنص؟
من يشرح العنوان؟

اللغة:
غماء: المصيبة.
تنفصم: تنفصل.
الشزراء: من الشزر وهو نظرة الإعراض.

أسئلة الفهم:
ما التعريف الذي قدمه الكاتب للنزعة الإنسانية؟
متى تلجأ المجتمعات إلى كنف الإنسانية؟
متى تكون النزعة الإنسانية حكما عدلا يفصل في قضايا المجتمعات؟
بم يستدل الكاتب على خطر تنكر الأفراد بعضهم لبعض؟

الفكرة العامة:
النزعة الإنسانية هي الحكم العادل الذي يفصل في النزاعات القومية والجنسية والدينية والعائلية..




الأفكار الأساسية:
1- النزعة الإنسانية هي الرحمة والتعاون بين البشرية جمعاء كلما ألمت بها مصيبة.
2- النزعة الإنسانية وحدة تشمل البشرية جمعاء ولا مجال لإقصاء أو نبذ مجموعة أو فرد عن الانتماء إلى الإنسانية.
3- تنبؤ الكاتب بمصير الإنسانية بين الأفراد بالرجوع إلى العيش البدائي .
4- لا بأس بالأفكار الوطنية والحمية الدينية إذا كان في سبيل الإنسانية.

لخص أهم ما ورد في النص..

يرى البعض أن التعصب للوطنية فضيلة، ما رأيك؟
جاء في النص: "أنا غيرك فيجب أن أكون عدوك" وضح موقفك من مضمون هذه العبارة، مستحضرا قيمة التسامح في الإسلام...

النص المقبل: قراءة شعرية- من وحي المقاومة المغربية، ص- 72    
- يقدمون إعداداتهم القبلية للأستاذ ليراقبها.
يجيب التلاميذ على أسئلة الأستاذ ويتهيأون للدرس الجديد.

يستمعون لقراءة الأستاذ بانتباه ليقتدوا به في قراءاتهم.
النص مقالة أدبية ذات توجه سياسي.

يقوم التلاميذ بقراءة النص، وفي سياق القراءة يشرحون الكلمات الغامضة ويجيبون عن الأسئلة المطروحة.



يجيب التلميذ عن الأسئلة بالاستعانة بما قرأوه سالفا، وما أنجزوه من تحضير.

يستخرج التلميذ الفكرة العامة والأفكار الأساسية معتمدين على أعمالهم المسبقة، ومستفدين من تحليل النص عبر القراءة الفردية.

يصل التلاميذ للاستنتاج التالي:
الإنسانية وحدة تجمع البشرية جمعاء، لتحقيق حياة أفضل لهم، يسود فيه التآخي والتراحم مصداقا لقوله (ص): (لا فضل لعربي على عجمي إلا بالتقوى).
التقوى والعمل الصالح والتسامح والتآخي هي المعاني السامية الإنسانية وبذلك يبعد في المجتمعات البغض والكراهية.
        
يثار انتباه التلاميذ للدرس الجديد



مشاركة التلاميذ في تأطير النص.



التركيز على قراءة الأستاذ.


قراءة التلاميذ وشرحهم السليمان.



مشاركة أكبر عدد من التلاميذ في التحليل.

يراعى مدى استيعاب النص من طرف التلاميذ بطرح الأسئلة وربطها بالواقع المعيش.


هناك 3 تعليقات:

إرسال تعليق