الاثنين، 4 مايو، 2015

عالم الأسفار والرحلات والألعاب

بحث حول عالم الأسفار والرحلات والألعاب



عالم الرحلات
السفر والترحال يكسب الإنسان تجربة وخبرة .
فالرحلات ( القصيرة والطويلة ) من أهم وسائل الترفيه عن النفس ، والإعداد الذهني والجسمي للطلاب ( المتربين ) ، وقد كان صلى الله عليه وسلم يحب إدخال السرور على صحابته ، وعلى الشباب والفتيان منهم بالممازحة والترويح وغير ذلك مما كان متاحاً لهم في وقتهم .
عن طريق القيام بالرحلات إلى أماكن طبيعية أو متنزهات وحدائق تضم مختلف الصور الطبيعية التي يمكن أن يتعرف عليها الطفل في رحلته وقد تكون رحلته إلى أماكن أثرية وتاريخية أو أماكن تحتل مكانة اجتماعية خاصة كالنوادي والجمعيات أو زيادة مصانع أو مؤسسات حتى يتم من خلالها زيادة تفاعل الطفل مع بيئته المحيطة وكذلك ليكون على اتصال أكبر بمجتمعة .
وتضم الرحلات فوائد عديدة منها تنشيط الأطفال جسمياً بسبب تغير المناخ الدراسي من الروضة إلى مكان الرحلة , كذلك اندماج الأطفال في مجتمعهم والتعرف على مايدور من حولهم إلى جانب أنها تحقق فائدة ترفيهية بتنشيط الدورة الدموية لأطفال بلعبهم واستنشاقهم الهواء النقي , وأخيرا ترجمة التعليم النظري إلى جانب تطبيقي عملي ليتم خزنة وحفظة في ذاكرة الطفل بحيث لا يمكن نسيانه أبدا لارتباطه بخبرة جميلة لدى الطفل .

عالم الاسفار
تيح السفر لنا الفرصة لنبتعد عن حياتنا العادية. يساعدنا السفر أن ننسى مشاكلنا وأن نفهم الأمور التي لم نكن لنفهمها من دون السفر.

فائدة كبيرة أخرى هي القدرة على الاسترخاء والراحة. من الجيد أن نستمتع بحياتنا وان نمضي بعض الوقت من دون توتر وضغط نفسي. تسمح لنا العطلة باستعادة طاقتنا وحيويتنا من خلال الابتعاد عن حياتنا العادية .

يزيد السفر من معارفنا ويوسع وجهة نظرنا. التعرف على تقاليد جديدة وطرق مختلفة من العيش أمر مذهل. فهو يعطينا منظوراً جديداً عن الحياة وخصوصاً حياتنا، ويمكن أن يساعدنا على تغيير بعض  عاداتنا أو اعتماد عادات جديدة.

يخلق السفر مع الأصدقاء أو العائلة ذكريات لمدى الحياة. وهذه الذكريات تشكل رابطاً لن يختفي بغض النظر عما يحدث  بالصداقة / العلاقة.

يشكل السفر فرصةً للتعرف على أشخاص جدد. السفر وحدك وسيلة أسهل للتعرف على أصدقاء جدد. ستكتشف أن الجوالين أكثر من سيحادثونك ويدعونك الى الانضمام اليهم في مغامراتهم، الخ...
كل بلد ولها عنصرها الخاصة بالثقافية والتنوع والاختلاف . عندما نسافر ، فنحن قد نفاجأ ونصدم بالعديد من المعتقدات والممارسات الساحرة فمنها الجيد ومنها السيئ ، فيمكننا استنباط المفيد منها للتطور المفيد
لا يمكن تعلم العديد من الاشياء بدون المرور بتجربة الحياة ، انه شيء شئ تكتسبه من خلال الخبرة التي تمر بها في الحياة عن طريق زيارة البلدان المختلفة واكتساب خبرات الحياة والثقة التي تحتاجها في حياتك الخاصة .

عالم الألعاب
تعمل الألعاب على تنشيط القدرات العقلية وتحسن الموهبة الأبداعية لدى الأطفال.
الأهمية الأجتماعية للعب:
حيث يتعلم عن طريق اللعب بعض العادات الأجتماعية مثل (أصول اللعب ومراعاة أدوار الأخري واحترامه لأفكارهم وتظهر روح التعاون ويكون صداقات جديدة، ويقل لعبه مع نفسه ويتميز لعب الذكور عن لعب الأناث فالذكور تلعب مع الذكور والأناث تلعب مع الأناث).
أهداف اللعب:
       تأسيس علاقة جيدة
       يسلهم في تشخيص الأضطرابات الأنفعالية.
       يساعد في التعبير اللغوي عن المشاعر.
       زيادة اهتمام الطفل باللعب.
أنواع الألعاب التربوية:
الدمى: مثل أدوات الصيد، السيارات والقطارات، أشكال الحيوانات، الآلات، أدوات الزينة.
الألعاب الحركية: مثل ألعاب الرمي والقذف، التركيب، السباق، القفز، المصارعة، التوازن والتأرجح، الجري، ألعاب الكرة.
ألعاب الذكاء: مثل الفوازير، حل المشكلات، الكلمات المتقاطعة.
الألعاب التمثيلية: مثل التمثيل المسرحي، لعب الأدوار.
ألعاب الحظ: الدومينو، الثعابين والسلالم، ألعاب التخمين.
ان الالعاب التعليمية هو نوع من انواع اللعب التي يكون التعلم واحدا من مخرجاتها، ويعتمد ذلك بشكل كبير على تصميم اللعبة بحيث تحمل في جعبتها العديد من الامور التعليمية والتربوية على حد سواء، اذ لابد من تحقيق التوازن في هذه الالعاب بين الاستمتاع باللعب والحصول على معلومات جديدة حول العالم الحقيقي الذي نعيش فيه، فادراج وقائع من العالم الحقيقي داخل لعبة يساعد الطفل على التعرف شيئا فشيئا على ماهية العالم الذي سيصطدم فيه في المستقبل، فلابد من وجود المعلومات اما الرياضية او الجغرافية او التاريخية …. الخ من المعلومات في هذه الالعاب.

هناك 10 تعليقات:

إرسال تعليق