الأحد، 20 نوفمبر، 2016

تعريف السيرة وأهميتها

تعريف السيرة وأهميتها
السيرة لغة(1):
السيرة في اللغة: هي الطريقة والهيئة والسنة (حسنة كانت أو سيئة)، والسير: جمع سيرة، وسار: شاع، وسير: جاء، والمسير: السير. والسيرة: حديث الأوائل، وهي: الحالة التي يكون عليها الإنسان، وهي تاريخ حياة الأنسان.
السيرة اصطلاحاً(2):
السيرة شرعا واصطلاحاً: هي كل ما نقل من أخبار عن حياة الرسول (صلى الله عليه وسلم) منذ حمله وحتى وفاته... فهي تشمل أخبار حمله وولادته وطفولته ويتمه وكفالته وشبابه وزواجه وكهولته وبعثته وبداية دعوته ومراحل الدعوة ووسائل كل مرحلة، وما لاقى هو وصحابته الكرام من صور الأذى المادي والمعنوي.
وتشمل أيضاً: حياته (صلى الله عليه وسلم) في مكة المكرمة والمدينة المنورة، وكيف أقام الدولة الإسلامية ودافع عنها بالبعوث والسرايا والغزوات، والرسائل والمعاهدات، وتشمل كذلك: حياته الخاصة. حلمه وزهده وعبادته ورحلاته، ومرضه ووفاته (صلى الله عليه وسلم).
أهمية السيرة النبوية(3):
تجمع السيرة المشرفة عدة مزايا تجعل دراستها متعه وروحية وعقلية وتاريخية، كما تجعل هذه الدراسة ضرورية لعلماء الشريعة والدعاة إلى الله والمهتمين بالإصلاح الاجتماعي، ليضمنوا ابلاغ الشريعة إلى الناس بأسلوب يجعلهم يرون فيها المعتصم الذي يلوذون به عند اضطراب السبل واشتداد العواصف، ولتتفتح أمام الدعاة إلى الله قلوب الناس وأفئدتهم، ويكون الاصلاح الذي يدعوا إليه المصلحون، أقرب نجاحاً وأكثر سداداً... والسيرة كذلك ترجمة عمليه للقرآن الكريم، وهي خير عون على فهمه، وتكون وسيلة لفهم الدين بشكل عملي واقعي، مع بيان المنهج التنفيذي لمبادئ الكتاب والسنة وهي التطبيق العملي والتفسير الواقعي للإسلام، وهي الصورة الصادقة للنبي الأمين، قدوة الدعاة والمصلحين إلى يوم الدين.
فأهمية السيرة النبوية العطرة نابعه من الاطلاع الكامل والمعرفة الشاملة التفصيلية لحياة خاتم الأنبياء (صلى الله عليه وسلم) للاستفادة منها في واقع الحياة، واستنباط العبر والعظات والفوائد والدروس والأحكام والمبادئ والقيم التي طبقها عليه السلام عملياً، بقصد التأسي به والاقتداء بهديه (وهو ما يعرف بفقه السيرة النبوية)، ويؤكد ذلك: أن السيرة المشرفة هي الصورة المثالية للحياة الإسلامية والإنسانية في جميع جوانبها: الخاصة والعامة العقلية والروحية والعاطفية والأخلاقية والتشريعية... فالنبي الخاتم قدوة مثالية للمسلمين جميعاً (في كل جزيئة من حياته) في أي زمان أو مجال أو مكان...




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق