الأربعاء، 30 نوفمبر، 2016

الاستبصار

الاستبصار Insight  / 191
حالما تفهم النكتة ، يتضح كل شيء ، فلا تحتاج إلى من " يبرهن على صحتها " أو حتى تفسيرها لك .
وهكذا فإنك تضحك عند سماعك نكتة لأنك تنظر إلى الأمور بطريقة مختلفة .
شاهد محاضر جامعي أثناء إلقائه محاضرة أحد الطلبة ينظر إلى ساعته . عندها قام المحاضر بالنظر إلى ساعته ورفعها إلى أذنه .
في هذا المثال ، من السهل معرفة أن المحاضر أراد أن يوصل أمرا مفاده أنه إذا كان الطالب غير صابر على سماع المحاضرة فالأستاذ نفذ صبره أكثر من ذلك .
أعود وأقول إنك تضحك عند سماعك طرفة لأنك تنظر إلى الأمور بطريقة مختلفة .
ويتضمن الاستبصار نفس طريقة الانتقال التي تقوم بها الفكاهة .
أنت تنظر إلى الأمور بطريقة معينة ، ثم فجأة تغير منها إلى طريقة جديدة . وتقوم هذه الطريقة الجديدة حالاً بتوضيح الأمور بصورة معقولة كما تفعل النكتة عندما تنظر إليها بطريقة مختلفة .
وفي الحقيقة، عند تقديم حل مفاجئ يعتمد على الاستبصار ترى الأشخاص ينفجرون من الضحك على الرغم من عدم ما هو مضحك . وهذا ما يحصل غالباً في المسالة الموضحة أدناه .
مسالة Problem  / 192
في دوري التنس الفردي هناك ( 111 ) لاعباً ، ويريد منظم الدوري احتساب أقل عدد المباريات التي يجب أن تقام . ما هو العدد ؟
عند طرح المسالة ، يشرع الكثير من الأشخاص بأخذ قلم وورقة ويبدأون بالحل بدءاً من عدد المشاركين في المباريات ( 111 ) لاعباًَ ، ومعرفة ما يحصل في نهاية الشوط الأول ثم نهاية الشوط الثاني ... الخ .
ولكن هناك طريقة حل ابسط بكثير ولا تستدعي استخدام قلم وورقة وتستغرق بضع ثوان لأنها تعتمد على الاستبصار .
وبدلا من احتساب عدد الفائزين في كل لعبة ، يتم اعتبار الخاسرين . وهكذا يجب أن يكون هناك ( 110 ) خاسر وبما أن كل خاسر سوف يخسر مرة واحدة فستكون هناك ( 110 ) مباراة .
قانون دي بونو الأول De Bono`s 1st Low  / 193
يعتبر الاستبصار عملية هامة في التفكير الإنساني لأن العقل يعمل بطريقة تكوين طرق ثابتة في النظر إلى الأشياء .
وتكبر هذه النماذج والأنماط وتترسخ .
والآلية الوحيدة للهروب من هذه الأنماط الثابتة تكون بالاستبصار حيث تتيح لنا طرقاً أخرى بديلة يمكن النظر بواسطتها إلى الأمور بمنظار جديد . وكلما توفرت معلومات كثيرة ، لا تستطيع الأفكار القديمة الإفادة منها ، وعليه ، يتوجب تحديث الأفكار القديمة عن طريق الانتقال إلى الاستبصار .
الحاجة إلى التحول إلى الاستبصار لتحديث الأفكار تنبع مباشرة من سلوك نظام تشكيل الأنماط كما هو الحال في العقل ( راجع كتاب آلية العقل The mechanism ) . هذه الحاجة إلى الاستبصار أساس قانون دي بونو الأول :
" من المستحيل قيام فكرة ما بالاستغلال الأمثل للمعلومات المتاحة " .
ولما كان الفكرة تتطور تدريجيا وببطء مع مرور الزمن، بينما تتزايد المعلومات، فإن الفكرة لا تستطيع الإفادة القصوى من المعلومات كما لو كانت جميعها متاحة في الوقت نفسه. إن من الاسهل بناء مجمع شقق سكنية ، من أن تحول بيتاً قديماً إلى شقق.
إذا أعطيت شخصاً قطعتين من البلاستيك كما هو في الشكل ( صفحة 194 ) وطلبت منه أن يقوم بتكوين شكل يمكن وصفه بسهولة فإنه سيقوم بتنظيمها كما في الشكل . وإذا أضفت قطعة ثالثة فإنه سيضيفها ، ولكن لو كانت لديه القطع الثلاث من البداية ، لقام بتشكيل مربع بسيط ( وهو أسهل للوصف من المستطيل لأنه من الضروري وصف نسبة الأضلاع ) .
ولأن تسلسل وصول المعلومات يحدد طريقة تنظيمها كفكرة ،
فمن الممكن دائماً إعادة صباغة الفكرة وتنظيم المعلومات مع بعضها بطريقة جديدة .
الانقطاع Discontinuity  / 195(التفكير العملي)
يتعرض الاستبصار إلى التوقف والانقطاع ، ويتضمن التحرير من النظر في الأمور بطريقة واحدة من أجل التوصل إلى طريقة جديدة. ولهذا السبب ليس من الممكن التوصل إلى الاستبصار بواسطة عملية التفكير المنطقي المتسلسل التي تصر على الصواب في كل مرحلة .
والصواب يستلزم أن يكون الفرد مصيباً في كل مرحلة وأن ينظم الأمور بالطريقة المعتادة في النظر للأشياء .
ولذلك نرى التفكير المنطقي يحافظ على طريقة واحدة ولا يقوم بتغييرها . ومن أجل التغيير يحتاج المرء إلى التفكير الإبداعي .
وبعد الاستبصار وبواسطة الاستبصار الراجح يمكن للتفكير المنطقي أن يبين سبب صلاحية الطريقة الجديدة في النظر إلى الأشياء . تمعن وجهتي النظر التاليتين :
" تساعد وسائل الاتصالات الحديثة مثل الهواتف والسيارات والطائرات على تجميع الناس أكثر من ذي قبل ، وبدلاً من الاتصال عبر ما لا يزيد قليلاً على مئات قليلة من الياردات ، أصبح بإمكان الفرد إجراء اتصالات من مسافات تزيد على مئات الأميال " .
" إن التفوق في الاتصالات الحديثة يسهم في تفريق الناس عن بعضهم أكثر من أي وقت مضى " .
تبدو العبارة الأولى منطقية بينما الثانية معاكسة لرغبات المرء وغير صحيحة .
من العبارة الثانية يمكن أن ينتقل المرء باستخدام الاستبصار إلى فكرة أن التفوق والتقدم في الاتصالات الخارجية لمسافات بعيدة تجعله يهمل الاتصالات القريبة مثل الاتصال بين القرى.
ولأن الفرد له أصدقاء كثيرون في أماكن متعددة ، فإنه لا يهتم بتكوين صداقات بين الجيران .
وفي النهاية من الملاحظ أن الاتصالات القريبة تكون أكثر نجاحاً لأنك لا تحتاج إلى بذل جهد إضافي للوصول للأصدقاء ، فهم موجودون عندما تحتاجهم . وكل ذلك منطقي عندما ينتقل المرء باستخدام الاستبصار .
" بو " الكلمة الجديدة " Po " the new word   / 197
إن أداة التفكير " لا " تشكل أساس التفكير المنطقي ، فعندما يتمكن المرء من رفض ما هو خطأ فإنها تنتج له الفرصة لأن يكون على صواب في كل مرحلة .
فكما أن كلمة " لا " هي أداة تفكير ، فإن كلمة " بو " الجديدة تعتبر أداة تفكير جديدة ، ولكن وظيفتها متخلفة تماماً .
إن كلمة " بو " تستخدم لتوقف، والاستبصار والفكاهة ، وتنتج للفرد تخطي جمود نظام نعم / لا  ، كما بفعل حالة الفكاهة .
إذا وضعت كلمة " بو " قبل جملة ما فإنها تدل على أن العبارة قد استخدمت كوسيط مستحيل .
وهذا يعني أن العبارة قد تكون فعلاً خطأ ولكنها استخدمت كجسر لتوصل إلى أفكار جديدة.
وبدون وسيلة مثل ( بو ) والفكاهة لن تتاح الفرصة لطرح عبارات خاطئة .
هكذا تعتبر ( بو ) تبلوراً لوظيفة الهروب التي تقوم بها الفكاهة .
" بو لقد سقطت الاسطوانة السوداء لأنها مصنوعة من الخشب الصلب ، وسار جيش من النمل على الطاولة وقضم قاعدة الاسطوانة بطريقة غير متساوية مما أدى إلى سقوط الاسطوانة . هذا النوع من النمل لا يرى " .
بواسطة هذا النوع من ( الوسيط المستحيل ) Intermediate impossible  / 198(التفكير العملي)
يستطيع المرء أن ينتقل إلى فكرة سقوط الاسطوانة بسبب اختفاء جزء من قاعدتها ( مثل : الانهيار ، خروج هواء من جيب مضغوط في القاعدة ، ذوبان قطعة ثلج كانت تستند عليها القاعدة ... الخ )
استخدام ( بو ) Tow uses of Po  / 198(التفكير العملي)
وهذا الاستخدامان مظهران حقيقيان ومتخلفان لوظيفة ( بو ) الاساسية وهما : جمود وعجرفة وعقم نظام نعم / لا .
الاستخدام الأول : التحرر / 198(التفكير العملي)
قد تشتمل عبارة ما على الصواب المنطقي ( R-2 ) والصواب الفريد ( R-3 ) ،
ونتيجة لذلك تعتبر وكأنها صواب مطلق وحقيقي .
ودور بو هنا هو تحدي الصواب المطلق وإثبات أنه مجرد طريقة للنظر إلى الأشياء .
وهكذا تستخدم بو لتحرير المرء من جمود وجهة النظر الواحدة .
إن ( بو ) تعمل خارج نظام نعم / لا . ولا تتضمن ( بو ) الإشارة : " إن هذه العبارة خطأ " أو أن هذه العبارة " صواب " وعند استخدام ( بو ) قبل كلمة أو عبارة أو نقاش فإنها تعني : " أن المطروح هو مجرد وجهة نظر واحدة ، هي وجهة نظرك التي تعتمد على أفكار أساسية محددة . وأنا اقبل بها موجهة نظر لك ، ولكن أتحداها أن تكون هي وجهة النظر الوحيدة الممكنة .
دعنا ننظر إلى الأمور بطريقة أخرى" . إن ( بو ) تعتبر حقاً دعوة للهروب من وجهة نظر معينة والتحرك افقياً وفي اتجاهات متفرعة من أجل توليد بدائل للنظر في موقف ما .
" ولكني تسقط الاسطوانة يجب أن يكون هناك انتقال من مركز الجاذبية " .
" بو ! "
الاستخدام الثاني : الاستفزاز  / 199
حتى لو كانت فكرة ما خطأ في حد ذاتها ، فإنها قد تكون نقطة بداية لفكرة أخرى أو نقطة انطلاق لفكرة جديدة .
إن ( بو ) يمكن استخدامها لوضع وسط مستحيلة مثل :
" بو لتقليل التلوث ، يجب أن يكون المصنع نفسه في اتجاه مجرى النهر " .
ويبدو هذا سخيفاً ، ولكن عند طرح مثل تلك الفكرة شبه المستحيلة يمكن أن ينتقل المرء مباشرة إلى فكرة عمل أنابيب المصنع القادمة والخارجة في اتجاه مجرى النهر ، وبهذا يصل إلى فكرة اخذ الحيطة والحذر عند التخلص من القاذورات والمخلفات .
( بو ) تحمي الوسيط المستحيل ( شبه المستحيل ) بحيث يستطيع المرء استخدام مثل تلك الأفكار للوصول إلى موقع لم يكن بالغة لو التزم فقط بالتسلسل المنطقي .
ومن هذا الموقع الجديد من الممكن رؤية الأمور بطريقة مختلفة .
وعلى سبيل المثال هناك عبارة منطوية على تناقض حول رجل يأتي إليك ويقول :
" أنا دائماً اكذب "
فإذا كان دائماً يكذب فإنه يقول الصدق الآن ، وعليه فهو لا يكذب طوال الوقت .
وقد يستخدم شخص ( بو ) ليقول :
" بو إنه لا يتحدث عن نفسه بل عن توأمه " .
فإذا صدق فإن أخاه يكذب دائماً ، وإذا كذب هذه المرة فإن أخاه يكذب أحياناً ويصدق احيانا أخرى .
وهكذا كلاهما كشخص واحد يكذب مرات وبصدق أخرى .
ويمكن أن تستخدم بو لحماية العبارات المرفوضة لفترة قصيرة بحيث تتيح الفرصة لحفز أفكار جديدة .
وباختصار تسمح بو للفرد أن يعالج الأفكار كيفما يشاء من أجل استشارة واستفزاز أفكار جديدة .
وفي مجال الشعر يستخدم الشاعر مفردات وصوراً شعرية كي يكون افكاراً وليس كما الوصف التحليلي الدقيق .
وتعتبر بو وسيلة استفزازية للقيام بنفس الوظيفة في اللغة العادية .
" بو يجب أن تكون عجلات مربعة " . ونتيجة لذلك تصبح السيارات غير مريحة وهكذا يستخدمها فقط عند الحاجة الملحة .
التغيير والأفكار الجديدة Change and new ideas  / 201(التفكير العملي)
كوسيلة ابتكارية تساعد بو الفرد على الانتقال إلى أفكار جديدة . ومن الممكن أن يأتي هذا التغيير عن طريق الهروب من الفكرة القديمة عندما لا تعود صواباً مطلقاً . ( وظيفة بو التحريرية ) . وثمة طريقة أخرى للتغيير من خلال توليد افكاراً جديداً لا توفر بدائل يسير نحوها الفرد ( وظيفة بو الاستفزازية ) .

ـــــــــــــــ  /  201(التفكير العملي)
        تتيح الفكاهة الفرصة للهروب من جمود وقسوة نظام نعم / لا .
        الوسيط المستحيل هو فكرة خاطئة تستخدم كنقطة انطلاق لفكرة أخرى صائبة .
        يعتبر الاستبصار الآلية الوحيدة التي نهرب من خلالها من الأنماط والنماذج القديمة وتجعلنا ندرك أن هناك طرقاً جديداً أخرى للنظر إلى الأشياء .

10
الخيال  /  203
Imagination
الخيال كلمة كبرى ومفيدة ، ومحاولة وضع تعريف محدد ودقيق لها أمر صعب ولن يجري أي تعريف لها ولن يضيف إلى أهميتها . ويبدو أن هناك أربعة مظاهر للخيال :
1-      حيوية الصورة Picture vividness  / 203(التفكير العملي)
وتعني حيوية الصورة أنه إذا سئل شخص ما أن يتخيل شخصاً آخر أو مشهداً ، فإنه يتمكن من التخيل بحيوية .
يمكنك تخيل العمة ( إما Aunt Emma ) بدقة لدرجة أنك ترى كيفية ارتعاش انفها وهي تتحدث .
ويمكنك تصور ميناء الصيد الذي شاهدته في الإجازة بوضوح شديد لدرجة أنك ترى كل قارب راس بالقرب من المقهي .
 وكلمة حيوية تدل على دقة التفاصيل ووفرتها . وبدلاً من انطباعات مشوشة يمكنك انتقاء كافة التفاصيل .
2-      عدة بدائل Number of alternative  / 203 (التفكير العملي)
إذا سألت احداً أن يسرد لك جميع الطرق التي تعود يعرفها لطهي البيض فإنه سيذكر ما يلي : سلق ، قلي ، خفق ،
وآخر سيقول : بالفرن ، أو عجة ،
وثالث قد يضيف قائلاً : سلق البيض بفقصها في الماء المغلي .
ويعتبر الشخص الذي يذكر كافة أنواع الطهي واسع الخيال وأنه أكثر تخيلاً من الذي يذكر ثلاث طرق .
وليس الأمر مجرد امتلاك المعرفة بل الوصول إليها .
ومن الصعوبة بمكان من ناحية عملية التمييز بين الخيال والمعرفة .
فإذا طلبت من شخص أن يسمي جميع أسماء النبات التي تبدأ بحرف " س " فقد يذكر عشرة منها : مثل سو ، سالي ، سامانثا ، سارة ... الخ ، وقد تتذكر طالبة مدرسة أكثر من ذلك عندما تتذكر أسماء زميلاتها في المدرسة .
وعليه هناك تداخل بين الذاكرة والمعرفة والخيال ، ولكن المهم هو غزارة في التفاصيل ، أما هنا فهي وفرة البدائل وتعددها .
3-      النظر إلى الشيء بأكثر من طريقة Different ways of looking at something  / 204
والمقصود من النظر إلى الشيء بأكثر من طريقة يمكن توضيحه بالمثال التالي : قد يقول قائل إن القارورة نصف مملوءة بالحليب ، ويصفها آخر بقوله : إنها نصف فارغة ، وثالث بوصفه أن القارورة مملوءة بمزيج حليب وهواء .
4-      الخيال الإبداعي Creative imagination  / 204 (التفكير العملي)
ويتضمن الخيال الإبداعي التحرر من قيود الشكل التقليدي والقدرة على تخيل شيء ما لم يجربه المرء مسبقاً .
وبهذا فهو خلق تجربة جديدة . وسوف نتطرق لهذا النوع من الخيال في فصل لاحق يبحث في موضوع الإبداع .
الخيال في تجربة الاسطوانة السوداء /  205  (التفكير العملي)
لقد ساهمت جميع أنواع الخيال في محاولة تفسير سبب وقوع الاسطوانة السوداء . وقام شخص واحد فقط من ضمن عشرة أشخاص بطرح أكثر من تفسير واحد ، ولكن بقية التفسيرات تنوعت كثيراً . وعندما تتفحص هذه التفسيرات ، فإنك ستلاحظ أن خيال الفرد محدود للغاية .
والأفكار واضحة عندما تراها عملياً ، ولكن مجرد التفكير فيها عن قصد ينطوي على صعوبة بالغة .
ويمكن معرفة تباين الأفكار بأخذ بعض السمات ورؤية كيف أن العقول المختلفة تقدم افكاراً مختلفة .
أجهزة التوقيت Times devices  / 205(التفكير العملي)
إحدى سمات سلوك الاسطوانة السوداء الرئيسية هي وقوعها بعد مرور فترة من الزمن .
ومن الممتع حقاً معرفة التفسيرات لهذا التأخير لوقوع الاسطوانة :
1-      عدم التأخير الزمني : لقد حدث شيء سبب سقوط الاسطوانة في حينها .
( قام المحاضر بهز المنضدة ، أو قام أحد بهزها ) .
2-      الاعتماد على حوادث المصادفة : هبوب تيار هوائي من الباب سبب سقوطها لأنها لم تكن ثابتة تماماً .
3-      استخدام التوقعات : يتضمن اقتراحات بأن الاسطوانة تحوي آلية يمكن هزها بالضحك أو أن الهواء الناجم عن رفع الأقلام يؤدي لسقوطها في هذه التجربة يتحكم المحاضر جزئياً وبطريقة غير مباشرة بالأحداث .
4-      عملية تدريجية : هنا عملية بطيئة تجري طوال الوقت حتى يصبح التأثير قوياً لدرجة تسقط الاسطوانة .
ومن أمثلة العمليات البطيئة ما يلي :
-        الرمل ( نزول الرمل ببطء داخل أداة توقيت )
-        قمع ( نزول قطع الرصاص )
-        ذوبان الشمع .
-        ذوبان الثلج .
-        تبخر سائل ببطء .
-        جريان دبس السكر .
-        كرة أو قضيب يتحرك خلال زيت .
-        وسيلة احتكاك تحفف السرعة .
-        تسرب هواء من خلال ثقب دقيق .
-        كرة تتحرك على زنبرك .
-        رفع ثقل ببطء بواسطة برغي لولبي .
-        تمدد هواء يسخن ببطء .
-        إنتاج غاز بواسطة التحليل الكهربائي .
( شكل ص 207 )
5-      جهاز توقيت : يشبه هذا الجهاز الأمثلة السابقة ولكن هنا ما أطاح بالاسطوانة هو شيء يشبه الزنبرك تم إطلاقه ، وليس العملية البطيئة نفسها .
ساعة
نظام عمل الساعة
جهاز توقيت كهربائي
رفع ثقل إلى القمة
هناك انطباع خاطئ مفاده أنه من الممكن جعل أعلى الاسطوانة ثقيلاً كي تسقط . والعديد من التفسيرات بنيت طرقاً متعددة لتحريك ثقل إلى قمة الاسطوانة .
-        فأر يتسلق إلى أعلى الاسطوانة .
-        حلزون يتسلق الاسطوانة .
-        فأر يصعد السلم .
-        وزن يطفو للأعلى .
-        حشرات مجتمعة حول ضوء في أعلى الاسطوانة .
-        ثقل يصعد للأعلى بواسطة برغي لولبي .
-        سائل يتبخر ثم يتكثف في أعلى الاسطوانة .
-        ضغط هواء يدفع سائلاً للأعلى .
-        سائل يغلي ويرتفع للأعلى كما في ماكينة إعداد القهوة .
-        زنبرك مضغوط يرفع ثقلاً للأعلى ببطء .
صدمة على الجدار الداخلي للاسطوانة / 209(التفكير العملي)
لأنه كان جلياً للعيان أن أحداً لم يسبب سقوط الاسطوانة من الخارج ، جاءت العديد من التفسيرات لتقترح أنها سقطت لسبب ما من الداخل .
-        عمود سقط من الداخل على الجدار .
-        قضبان تستند على جدار الاسطوانة .
-        زنبرك يضغط على الجدار .
-        كرة تسقط خلال أنبوب منحن وتضرب جدار الاسطوانة .
-        بندول يسقط تجاه الجدار .
-        مغناطيس يجذب كرة معدنية باتجاه واحد .
-        قزم يشرب ويقع بسبب السكر .
تغييرات على قاعدة الاسطوانة / 210(التفكير العملي)
عزت مجموعة من كبيرة من التفسيرات سبب وقوع الاسطوانة إلى تبديل في القاعدة . وقد كان هذا التبديل بطريقتين : اخذ شيء من جزء من قاعدة الاسطوانة أو إضافة شيء للجزء الآخر للقاعدة .
شيء مأخوذ من القاعدة :
-        ثلج يتسرب ببطء .
-        انهيار القاعدة باتجاه واحد .
-        قاعدة مصنوعة من مادة تنهار ببطء بسبب وزن ثقيل .
-        جزء من القاعدة مصنوع من شمع يذوب بسبب الحرارة في الغرفة ( أو بسبب ملف كهربائي تسخنه بطارية ) .
شيء مضاف للقاعدة : (التفكير العملي)
-        دبوس يحركه محرك كهربائي أو مغناطيس كهربائي .
-        درجة حرارة تسبب تمدد دبوس مركزي يؤدي إلى انتفاخ أو نتوء في القاعدة .
-        تصبح القاعدة محدبة بسبب تمدد زنبرك مضغوط .
-        انتفاخ بالون بسبب  ضغط الغاز ( حرارة ، ملف كهربائي تسخنه بطارية ، أو طلقة رصاصية تسقط على جزء آخر من البالون ) .
-        نزول دبوس للأسفل بسبب وزن واقع على الاسطوانة .
-        هواء مطرود للخارج .
الطريقة العكسية Reverse approach  / 211(التفكير العملي)
في العادة هناك طريقة تبدو واضحة لدرجة أننا لا نستطيع تخيل أن عكسها يؤدي إلى التأثير نفسه .
وقد وردت أمثلة عديدة من هذا النوع من التفسير حيث قام المشاركون كون بأخذ الطريقة من المعكوسة تماماً لما هو معتاد .
غير متوازنة اصلاً Unstable to start with  / 211(التفكير العملي)
الوضع الاعتيادي هو أن تكون لدينا اسطوانة ثابتة ، ثم إسقاطها بطريقة ما أو أنها فقدت توازنها تدريجياً ( أو فجأة ) , وعلى الرغم من ذلك قام العديد من المشاهدين للتجربة بأخذ الموقف المعاكس حيث أفادوا بأن الاسطوانة لم تكن ثابتة أو متوازنة اصلاً وأنها كانت تستند على شيء ما ولكنه لم يعد يسندها بعد ذلك .
أحد التفسيرات الموضح في الشكل ( صفحة 207 ) يوضح اسطوانة مقصوصة عند القاعدة . وتم إيقاف الاسطوانة بشكل عمودي على المنضدة باستخدام نوع من الشمع ( الذي ذاب مع الوقت ) أو الصمغ ( الذي انحل أو انفك ) أو بواسطة غطاء ماص ( أصبح رخواً ) .
وفي تفسير آخر لم تكن الاسطوانة ثابتة ، ولكن كان عدم الاتزان يقابله ثقل في الجهة المقابلة . وتم تحريك هذا الثقل تدريجياً حتى اختل التوازن وسقطت الاسطوانة ( كما هو موضح في الشكل صفحة 207 ) وهذا النوع من التفسير تم التطرق إليه سابقاً .
الاسطوانة مثنية اصلاً Best to start with  / 212(التفكير العملي)
جاءت عدة تفسيرات تبين أن الاسطوانة بدأت تنحني تدريجياً من الوسط حتى انتقل مركز الجاذبية خارج القاعدة مما أدى إلى سقوطها . وهناك آلية استخدم " معجون يتأثر بسبب الضغط  .
وفي طريقة أخرى تم استخدام مطاطة لثني الاسطوانة ، وفي طريقة ثالثة تم استخدام محور وثقل متحرك فيها .
وهناك تفسيرات معاكس بين أن الاسطوانة كانت مثنية ولكن الجدار كان مصنوعاً من ورق مشبع بالشمع بحيث تتم تدفئة الاسطوانة وجعلها مستقيمة قبل إجراء التجربة وعند وضع الاسطوانة في درجة حرارة الغرفة تعود إلى وضعها الطبيعي .
إيقاف عملية تشغيل Turning a process off  / 212(التفكير العملي)
معظم التفسيرات استخدمت الكهرباء لجعل شيء يعمل : محركات كهربائية ترتفع اوزاناً ، مغناطيسيات تجذب اوزاناً أو تطرد دبابيساً ، أو حرارة تذيب الشمع .
ولكن هناك تفسيراً واحداً استخدم الكهرباء بطريقة مغايرة تماماً وبيّن بأن هناك دبوساً مثبتاً بزنبرك ( كما في الشكل صفحة 213 ) . بواسطة مغناطيس كهربائي يعمل على بطارية صغيرة .
وعندما تتوقف البطارية يضعف المغناطيس حتى يصبح رخواً ويدفع الدبوس خارجاً عبر ثقب في قاعدة الاسطوانة ، وبذلك يختل توازنها .
هنا في هذه التجربة فإن الذي سبب اختلال التوازن هو توقف الكهرباء وليس تشغيلها . وكذلك فإن تصميم التجربة بعين الاعتبار تأخير الوقت بطريقة مدروسة ومنتظمة .
أهمية الخيال The use of imagination  / 213(التفكير العملي)
إن تعدد الأفكار وتنوعها ناجم عن عدة عقول . فلو رصدت كافة الأفكار عن عقل واحد لقلنا إنه مخلق في الخيال ,
ولكن على الرغم من ذلك ما فائدة الخيال لو كانت لديك القدرة على التخيل وتوصلت إلى خمسة بدائل لحل مشكلة ما وفي النهاية اخترت واحداً ؟
هل ستكون أفضل من ذلك الشخص الذي يمتلك الخيال ولكنه توصل مباشرة إلى أفضل الحلول ؟ .
الخيال والصواب الفريد Imagination and unique rightness  / 214(التفكير العملي)
يعتمد المرء كثيراً على الصواب الفريد عندما لا يكون محلق الخيال .
وإذا لم تستطع تصور تفسيرات بديلة فمن السهل الاقتناع بأن تفسيرك الوحيد هو صواب مطلق .
وكما ينص قانون دي بونو الثاني : " البرهان غالباً ما يكون نقصاً في الخيال " .
الخيال وعمليات التفكير الأساسية Imagination and basic thinking processes  / 214
كما ذكرنا في فصل سابق ( صفحة 74 ) ، هناك طريقتان أساسيتان في التفكير الأساسي وهما : ( واصل carry – on  ) و ( اربط Connect ) وكلاهما تعتمد على الخيال ،
فلو كانت لديك فكرة استخدام دبوس يخترق قاعدة الاسطوانة السوداء فإنه باستطاعتك الاستمرار في خيالك بسهولة ويسر حتى تتوصل إلى النتائج : يبرز الدبوس ، يجب خروج القاعدة من مركز الجاذبية وسقوطها ، ولكن لا يجب أن يخترق الدبوس الاسطوانة بعنف ويسبب قفزها عن المنضدة ويكشف العملية ، وفي النهاية عندما تكون الاسطوانة على جانبها يجب أن يكون الدبوس دقيقاً للغاية أو يختفي ثانية ,
ومن أجل الاستمرار في مثل هذه الاعتبارات المتعددة ، يحتاج المرء إلى القدرة على أن يتخيل بوضوح طريقة عمل وسلوك الدبوس البارز .
وبالمثل ، ففي حالة " الربط " يقوم الخيال بربط نقطة البداية والنهاية بتسهيل عملية الربط .
فعلى سبيل المثال ، إذا كان المطلوب مادة تختفي بسرعة وسهولة ، فإن الإنسان صاحب الخيال يقوم بتذكر الثلج والثلج الجاف . وفي الوقت نفسه يعتقد بأنه ليس من الضرورة اختفاء هذه المادة بل أن تنتقل ( على شكل هواء أو سائل عن طريق ثقب في وعاء مطاطي ) أو تتحول من حالة الصلابة إلى السيولة ( كالشمع ) .
يضاعف الخيال من طلاقة وانسياب التفكير الأساسي ولكنه لا يجعلها أكثر صواباً أو فائدة .
الخيال والإبداع Imagination and creativity  / 215(التفكير العملي)
لا يعتبر الخيال بحد ذاته ايداعاً بل عنصر من عناصر الإبداع ، مثلما أن الأرقام تشكل عنصراً من عناصر الرياضيات .
ـــــــــــــ  / 215
        إذا لم تكن لديك القدرة على تخيل تفسيرات بديلة ، فإنه من السهولة بمكان اعتقادك بأن التفسير الوحيد الذي توصلت إليه هو صواب مطلق .
        يزيد الخيال من انسياب وطلاقة عمليات التفكير الأساسي ، ولكنه لا يجعلها أكثر صواباً أو فائدة .

11
الإبداع  / 217
Creativity

قام مشارك واحد من بين كل عشرة باقتراح أكثر من تفسيره ممكن لسقوط الاسطوانة السوداء .
واعتبر كل مشاهد قام بذكر احتمال وجود بديل آخر بأنه قدم تفسيرين ( مثال انتقال مركز الجاذبية أو بسبب الرياح ) .
وإليك بعض التفسيرات التي وردت كبدائل مختصرة .
1-      عدم كفاية الوقت : لم يكن الوقت المتاح للمشاركين في التجربة كافياً ، ولو كان الوقت كافياً لتمكنوا من التفكير لتفسيرات أخرى .
2-      الاقنتاع : إذا كان المرء مقتنعاً بالتفسير الذي يقدمه ، فلماذا يهتم ببدائل أخرى ؟ .
3-      الاستثناء : قد يفكر المرء في بدائل أخرى ولكنه يستبعدها لأنه يعتقد أنها لن تنجح ، وفي حين يقوم شخص آخر لا يهتم بالتصنيف والتمييز بطرح كافة التفاصيل دون معرفة أن غالبيتها غير صالح عملياً بل مستحيل .
4-      وفرة التفاصيل : عندما يمضي شخص وقتاً طويلاً يهتم بالتفاصيل في رسم آلية ما ، فإنه لا يكون لديه الوقت الكافي للتفكير في تفسيرات أخرى . وعلى أية حال فكلما كانت التفاصيل كثيرة فإنه يصبح من الصعوبة بمكان الانتقال إلى تفسيرات أخرى .
5-      تفسير عام للغاية : إذا اكتفى شخص بالمستوى الأول أو الثاني من مستويات الفهم ( L-1 , L-2  ) فلن يتمكن من تقديم بدائل لأنها تكون مضمنة تحت العنوان الرئيسي العام . وهكذا " سقطت " أو " هناك جهاز أو آلية سببت سقوطها " ، تشتمل على كافة الطرق المختلفة لجعل الاسطوانة تسقط .
6-      نقص المعرفة : يحتاج المرء إلى معرفة فنية أو ميكانيكية أساسية كي يتمكن من تقديم تفسير ما . وعدم توفر تلك المعرفة يجعل من الصعوبة بمكان تقديم تفسيرات متعددة .
7-      نقص الأفكار : وأخيرا من الممكن أن يعزى الإخفاق في تقديم بدائل إلى نقص الأفكار وغياب الإبداع لتوليدها .
جميع الأسباب الأنفة الذكر تسهم في عملية الإبداع ، فالإبداع عادة هو وصف النتيجة ، فإذا توصل شخص ما إلى فكرة جديدة مناسبة أو إلى أفكار متعددة يقال عنه إنه مبدع وخلاق .
ولكن حتى تتشكل هذه الأفكار هناك عملية تفكير تواكبها وتسبب الإبداع .
وأفضل أن اسمي هذه العملية الحقيقية بالتفكير الإيداع Lateral thinking ويعني الانتقال باتجاه جانبي من فكرة إلى أخرى وبطرق متعددة غير تلك المتبعة في التفكير المنطقي الذي يعتمد على تسلسلات جامدة وسوف استخدم كلمة إيداع " Creativity " لتعني العملية التي يقوم بها العقل كنتيجة وسلوك لانشغاله في توليد الأفكار .

الغرض من الإبداع Purpose of creativity  / 219(التفكير العملي)
الغرض الأساسي الشامل لعملية الإبداع هو تغيير أو إنتاج أفكار جديدة إضافية .
وعادة ما تتداخل هاتان العمليتان ولكن يمكن فصلهما على النحو التالي :
1-      الهروب من الأفكار القديمة .
2-      توليد أفكار جديدة .

الرضا والإبداع Satisfaction and creativity  / 219(التفكير العملي)
إذا كان لدى المرء فكرة مقنعة فلماذا يجهد نفسه ويحاول تغييرها ؟
وإذا كان لديك تفسير اسطوانة مقنع يعمل ويفي المطلوب فلماذا العناء والبحث والتفكير في غيره ؟
إن نظام نعم / لا  الأساسي لا يشجع على الخروج من المألوف والكافي ،
لأنه حالما يكون التفسير كافياً ،فإنه يبدو صائباً قدر المستطاع .
ويتم تدعيم هذا الصواب بعملية الصواب الفريد ، ويعني ذلك إذا اعتبرت فكرة ما صائبة قبل ظهور أفكار أخرى ، فإنها تعامل على أساس أنها صواب فريد من نوعه .

التغيير Change  / 220(التفكير العملي)
هناك ثلاثة أسباب لتغيير فكرة بطريقة تبدو " غير ضرورية " .
1-      لأنك ترى خطأ في فكرة بطريقة حالية لا يراه الآخرون .
2-      لأنك ( وبدون بذل جهد ) بسبب الخبرة والمعرفة ترى فكرة أفضل ولا لأنك ترى فكرة أفضل منها .
ويشكل عدم الرضا المذكور آنفا أساس الاتجاه الإبداعي . قد يكون مجرد تطلعاتك إلى إمكانية التوصل إلى فكرة بسيطة ولطيفة , أو لأنك مجرد غير راض عن عدم إتقان الفكرة الحالية .
ففي كلا الحالتين هناك دافع للبحث عن أفكار أخرى يأخذك إلى ما هو ابعد من الرضا بما يفي بالمطلوب فقط والذي يتطلبه نظام نعم / لا . هذا الشعور أو الاتجاه بأن " ما هو مناسب يعتبر غير مناسب " ينجم لعدة أسباب : الشعور بالأناقة والروعة وحب الجمال ، التدريب أو العادات العقلية . وإن عدن الاقتناع قد ينتج أيضاً عن أسباب عاطفية أو لحاجة الأنا لتكوين شخصية الفرد التي لها أفكارها الخاصة بها .

المعرفة والإبداع Knowledge and creativity  / 221(التفكير العملي)
من الطريف في تجربة الاسطوانة السوداء أن الفئات التي تعتبر مبدعة ( بما تحمل هذه الكلمة من الناحية الفنية من معان ) قامت بتقديم بدائل أقل من الفئات الأخرى .
ففي إحدى كليات الفنون قام المشاركون من طلبتها بتقديم نسبة 4% من البدائل ، وفي كلية أخرى للفنون كانت النسبة 4% أيضاً . وفي فئات تعمل في مجال الإعلان كانت النسبة 7% ، وضمن جماعات مهنية وأدبية كانت نسبة البدائل 20% وكان معدل جميع الفئات 10% ، ولذلك نلاحظ أن فئة الفنون كانت تحت المعدل والفئة المهنية فوق المعدل .
ولا يعود ذلك مباشرة إلى الإبداع بل إلى المعرفة .
فإذا كنت معتاداً على التفكير بالمغناطيسيات والبراغي والأنابيب الشعرية ، فمن الأرجح أنك ستصل إلى تفسير لتجربة الاسطوانة السوداء أسرع من أولئك الذين يتعاملون مع الألوان والأنسجة والعواطف .
وليست المعرفة لوحدها ابداعاً ، ولكن من الصعوبة بمكان التوصل إلى أفكار جديدة في مجال معين ما لم تكن لديك أفكار حوله كي يتمكن من استخدامها للتوصل إلى ما هو جديد .
ومن الناحية الأخرى ، فإذا كثرة الخبرة في مجال ما تفيد وتعوق الإبداع، لأنك تعرف تماماً طريقة عمل الأشياء لدرجة تصبح معها غير قادر على الهروب من أجل التوصل لأفكار جديدة .
 وعلاوة لذلك ، فإن وفرة المعلومات وكثرتها تعني أنك لن تقع في أخطاء بالصدفة ولن تقدر أن تخطئ متعمدا .
وفي تجربة الاسطوانة السوداء ، قام القليل من المشاركين الذين رسموا تصاميم تفصيلية بتقديم اقتراحات وتفسيرات بديلة . ويوضح الرسم البياني أدناه ( ص 222 ) العلاقة بين الإبداع والأفكار .
ولا ينثل هذا الرسم نتائج تجارب فعلية بل يشكل وسيلة إيضاح لما سبق ذكره .
فالإبداع يزداد بشدة إلى القمة مع ازدياد المعرفة ، ولكنه يبدأ بالهبوط لأن ازديادها يجبر الأفكار على اتخاذ مسارات مقتنة ومحددة .

الإبداع والخطأ Being wrong and creativity  / 223(التفكير العملي)
يبدو الشخص ، الذي يتوصل إلى خمسة أفكار ثن يطرحها أربعة منها جانباً لأنها خطأ ، أقل ابداعاً من الذي يتوصل إلى خمسة أفكار ويحتفظ بها لأنه لا يعرف أنها خطأ .
وفي الفصل السابق حول الخيال ، لم تكن البدائل المطروحة عملية وعند القيام بأخذ عدد البدائل هناك احتمال خلط شخص قام بخلق بدائل وطرحها جانباً مع آخر لم يولد أية بدائل .
ومع ذلك ، فأن الخطأ عنصر هام من عناصر الإبداع ، ويكون ذلك بالطرق التالية :
1-      إذا لم تطابق الفكرة الجديدة فكرة قديمة وتم الحكم عليها بالخطأ ( مثل خطأ عدم التطابق ) ولكن مع مرور الوقت يمكن إظهار الفكرة على أنها صائبة ، وهكذا يجب تغيير إطار الحكم السابق ومن أجل التوصل لذلك يجب الانتظار والالتزام بالفكرة  الخاطئة " لبعض الوقت .
2-      قد تستمر الفكرة الخاطئة ولكنها تقوم بدور حلقة الوصل لفكرة أخرى صائبة ، وهذا ما سبق ذكره . وقد يدرك المرء أن المستحيل الوسيط خطأ . وقد لا يدرك المرء خطأ المستحيل الوسيط في حينه . ومن الممكن دائماً رفض فكرة ما إذا اكتشف أنها خطأ ولكن إذا استخدمت بو للاحتفاظ بها بعض الوقت فإنها تبقي فكرة مرفوضة ولكنها قد تولد أفكارا أخرى في النهاية .
3-      يتيح الخطأ الفرصة أمام الفرد أن يهرب " بعيداً " عن الأفكار المقننة القديمة . وبذلك تتاح الفرصة لرؤية الفكرة بوضوح أكثر لأنه يتم النظر إليها من الخارج . وحتى لو اضطر الفرد إلى العودة إلى الفكرة القديمة فإنه سيحتفظ بمنظور جديد وينظر إليها من زاوية أخرى جديدة .
4-      قد يطرح الخطأ تساؤلاً ما كان ممكناً طرحه بدونه . ( وحدث ذلك عندما أخطأ باستور• خطأ أدى إلى أضعاف جراثيم الكوليرا المستنبة بحيث لم تعد قادرة على إحداث مرض ، بل على النقيض من ذلك أدت إلى اكتشاف طعم وقائي ضد المرض بواسطة تغيير مستنبت الجراثيم ) .
ومن الناحية العملية ، يستخدم الخطأ كحلقة وصل أو مستحيل وسيط مناجل التوصل إلى فكرة جديدة .
فعلى سبيل المثال ، استخدام الثلج بطريق الخطأ ليذوب وينقل الوزن داخل الاسطوانة السوداء إلى جهة واحدة ، قد يقود مباشرة إلى استخدام الثلج كجزء من القاعدة ثم يذوب ويختل التوازن . وقد يؤدي ذلك إلى فكرة أخرى مفادها استخدام الثلج لضغط زنبرك ثم يذوب ليطلق الزنبرك ويضرب دبوساً كي يخترق ثقباً في القاعدة .

أهمية الوسائل والوقت في الإبداع Techniques and times creativity  / 224(التفكير العملي)
لقد ورد اقتراح مفاده أنه لو كان الوقت المتاح كافياً لتوصل المشاركون في تجربة الاسطوانة السوداء إلى تفسيرات بديلة متعددة ، لأن ضيق الوقت يعوق عملية الإبداع ويقطعها .
ولكن الوقت بحد ذاته لا يزيد من القدرة على الإبداع .
فالوقت يزيد من إمكانية حدوث الإبداع فقط بطريق الصدفة السعيدة حيث هناك متسع من الوقت لحدوث ذلك .
ولكن صرف وقت طويل بطريقة مدروسة ومتعمدة من أجل الإبداع لن يؤتى ثماره لأن المرء يدور حول نفس المسارات والحقول الفكرية نفسها ويكررها .
وهناك طرق وأساليب خاصة تم ابتكارها تؤدي إلى نتائج باهرة لحفز عادة التفكير وتوليد الأفكار الجديدة وذلك بواسطة إزالة عادات التفكير المثبطة وإعادة تنظيم الأفكار .
وعلى الرغم من ذلك ، ليس المهم الوقت المخصص لهذه الطرق والأساليب ، بل القدرة على استخدامها .
لأنك تعرف تماماً كيفية عمل الأشياء لدرجة تصبح معها غير قادرة على الهروب من أجل التوصل إلى أفكار جديدة .
ـــــــــــــــ  / 225
        عدم الرضا الغير معقول هو الأساس للاتجاهات والميول الإبداعية .
        إن الخبرة الزائدة في مجال محدد قد تعوق ، لأنك تعرف جيداً كيفية عمل الأشياء لدرجة أنك غير قادر على الهروب والعودة بأفكار جديدة . (التفكير العملي)

12
الانتباه ومفاتيح الحلول  / 227
Attention and clues
لا يعير الإنسان انتباهاً لكل شيء, يقوم باتخاذ إجراءات عملية فقط للأحداث التي ينتبه إليها .
وقد يكون الإجراء العملي تفكيراً أو عملاً ( والعمل نوع من التفكير يمر خلال الأفواه أو العضلات بدلاً من مروره خلال العقول ) .
والعالم من حولنا ملئ وحافل بالأمور والأحداث التي بإمكان المرء أن ينتبه إليها ، ولكن من المستحيل القيام بردود أفعال تجاه كل شيء يحدث في الوقت نفسه، ولهذا السبب يقوم المرء بانتقاء الأشياء التي يقوم بردود أفعال لها .
 واختبار منطقة الانتباه يحدد العمل أو التفكير الذي يتبع ، وهذا الاختيار يعد من العناصر الأساسية في التفكير .
منطقة الانتباه Area of attention  / 227(التفكير العملي)
حتى في تجربة الاسطوانة السوداء والتي بدت وكأنها منطقة انتباه واحدة ، قام العديد من المشاركين باختيار نقاط انتباه متعددة ومختلفة ، فالبعض ركز انتباهه على الأحداث خارج الاسطوانة وأفاد بأن شيئاً أطلق عليها أو أنها وقعت بفعل الرياح  وركز البعض الآخر انتباههم على قاعدة الاسطوانة وافترضوا أن تغييراً حدث عليها . وقام بعضهم بتركيز الانتباه على وزن الاسطوانة وتوزيعه .
تقسيم مناطق الانتباه Carving out areas of attention  / 228(التفكير العملي)
هناك عملية " تقسيم " لمنطقة الانتباه ، لأنه ليس باستطاعته المرء القيام بردود أفعال تجاه الموقف الكامل في لحظة واحدة .
وتتم عملية التقسيم بثلاث طرق :
-        في الحيز ( الانتباه إلى جزء واحد من المشهد )
-        في الوقت ( الانتباه إلى حدث واحد من سلسلة الأحداث ) .
-        في العمق ( الانتباه إلى بعض التفاصيل ) .
مناطق الانتباه المختلفة Different attention areas  / 228(التفكير العملي)
من الواضح أن المرء الذي يتحدث عن كيفية طبخ النقائق لا يتحدث عن طبخ الكرش .
فعندما تكون مناطق العبور مختلفة تماماً لا تحدث هناك حيرة أو تشويش .
ويمكن التقليل من الحيرة عندما يقرر شخصان انهما يتحدثان عن أمرين مختلفين على الرغم من وجود منطقة تداخل أو اشتباك. فعلى سبيل المثال ، قد يكون ولي أمر الطلاب يتحدث عن نوع التعليم الذي يريده لابنه بينما يتحدث مدير المدرسة الذي يخاطبه عن نظام التعليم العلم الذي يناسب غالبية الطلبة . ومن المتفق عليه أن الطالب الواحد لا يمثل " غالبية الطلبة " .
وتنجم الصعوبة عندما تبدو نقطة الانتباه هي نفسها ولكنها في الحقيقة مختلفة .
وترجع هذه الصعوبة إلى ثلاثة أسباب تتعلق باختيار نقطة العبور .
1-      قد يكون هناك اختلاف في " الحيز " أو حجم منطقة الانتباه .
فقد تشمل منطقتنا انتباه نفس المساحة مع وجود أجزاء تابعة لمنطقة وليست تابعة للأخرى .
فمثلاً ، عند الأخذ بعين الاعتبار الرعاية في المستشفى ، قد تنتبه إدارة المستشفى إلى تكلفة العاملين العالية ولكن لا ترتكز على تكلفة المرضى على الرغم من أن جميع التكاليف الخاصة برعاية المرضى تقع ضمن منطقتي الاهتمام .
2-      ومن الجائز أن يكون هناك اختلاف مع مرور " الوقت " ويحدث ذلك عندما ينظر المرء إنسان إلى الأمام لمسافة ابعد من إنسان آخر.
ومثال ذلك : قد يشعر شخص أنه اشترى بيتاً بسعر مناسب في منطقة ما، ولكن زوجته قد تقول له إنه خلال عامين سيتم بناء عمارة سكنية كبيرة مكونة من عدة شقق أمام المنزل وستحجب المنظر الجميل والضوء وقد تملأ المكان ضجيجاً .
3-      ومن الممكن أن يكون هناك اختلاف في التفاصيل " العمق".
قد يريد شخص شراء حصان من المزاد لأنه يبدو جميلاً ويتخيل نفسه وهو على ظهر يعبر الحقول ، ولكن خبير الخيول الذي يقف إلى جانبه تمعن في الحصان ولاحظ أنه عند الحركة يعرج قليلاً .
في الحالات الآنفة الذكر ينتظر الأشخاص إلى مواقف تبدو متشابهة ولكنها مختلفة في الحقيقة ، فالمناطق مختلفة لأنها تتضمن سمات مختلفة .
ومن المستحيل عادة اتخاذ قرار إذا كانت السمات هي بسبب اختيار منطقة الانتباه أو بسبب ملاحظة هذه السمات .
تم تحديد نقطة انتباه مختلفة . ولكن هذا التحديد لا يهم ، والمهم أن السمات المختلفة تخلق موقفاً مختلفاً .
وعندما يحاول المرء فهم موقف غامض فإن السمات التي يلاحظها تسمى مفاتيح الحلول .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق