الأحد، 11 ديسمبر 2016

احتياطات أمان عند تخزين وحفظ المواد الكيميائية

احتياطات أمان عند تخزين وحفظ المواد الكيميائية

لا تحفظ الكيماويات التالية قريبا من بعضها:
      
 ( حامض النتريك – الجلسرين) ، (كلوريد البوتاسيوم – المركبات العضوية )
                              (الصوديوم –البوتاسيم – المحاليل المائية )
    

 كيف يتم حفظ المواد القابلة للإحتراق والمواد الخطرة
 1- تحفظ المواد القابلة للاحتراق في دولاب معدني.
  2-المواد المتطايرة سريعة الاشتعال تحفظ في مكان رطب بعيدا عن ضوء الشمس ؛ومصادر الحرارة في صناديق خشبية مبطنة بالزنك .
3-السموم تحفظ في دولاب معدني خاص بها مكتوب عليه (سموم ) بخط واضح ،وتراعى العناية التامة في تناولها.
 كيف يتم حفظ الأحماض والقلويات المركزة
 1-يجب أن تحفظ الأحماض المركزة في زجاجات محكمة الغلق في حجرة صغيرة مفروشة بالرمل ويستحسن أن تكون الغرفة منفصلة عن المبنى الرئيسي .
2- تحفظ الصودا الكاوية والبوتاسا الكاوية في زجاجات بنية اللون لأنها تتأثر بالضوء وتتحلل إلى أكاسيد نيتروجينية قابلة للإنفجار .
3- يجب أن يوضع في أجزاء مستودع الأحماض المركزة مادة ماصة للرطوبة .
4- تحفظ الأمونيا في مكان رطب بعيدا عن الأحماض.
5-حمض الهيدروفلوريك يحفظ في عبوات من البلاستيك لأنه يسبب تآكل للزجاج .
6- يوضع جردل مملوء بمحلول بيكربونات الصوديوم بالقرب من المكان الذي تخزن فيه الأحماض .  
       الصوديوم والبوتاسيم و الكالسيوم وكربيد الكالسيوم
يكتب بخط واضح وكبير على الدولاب الذي يحفظ فيه الصوديوم والبوتاسيم والكالسيوم وكربيد الكالسيوم التحذير الآتي:-
                                               ( لا تستخدم الماء في حالة نشوب حريق )
       يحفظ الصوديوم والبوتاسيوم والكالسيوم تحت الكيروسين وبعيداً عن مسار أشعة الشمس .
       لا تحفظ الصوديوم والكالسيوم والبوتاسيوم وكربيد الكالسيوم فوق آنية بها محاليل مائية أو آنية تحوي ماء.
الفـسـفـور
* الفسفور الأصفر يحفظ تحت الماء وفي إناء مزدوج أحدهما على الأقل من المعدن .
* الكميات المعدة للإستخدام من الفسفور توضع في قنينات مملوءة بالماء وتختم أغطيتها بالشمع الأحمر، وتوضع في مكان بعيد عن حرارة الشمس.

                                  الفلزات القابلة للاشتعال
الصوديوم والبوتاسيوم سريعا الإشتعال بارتفاع درجة الحرارة أو عند ملامسة الهواء ويجب حفظهما تحت الكيروسين وعند التعامل معهما يجب مراعاة مايلي:
1-لا تلمس الفلز القابل للاشتعال باليد مطلقا،لأن حرارة اليد كافية لاشتعاله مما يسبب حروق مؤلمة ويجب تناول الصوديوم والبوتاسيوم بواسطة ملقط.
2- لا تقطع الفلز القابل للاشتعال بنفس السكين التي قطع بها فلز سابق قابل للاشتعال مثل الفسفور الأبيض مثلا.
3-عدم استخدام حمام مائي في تسخين فلز قابل للاشتعال لا يحفظ تحت الماء مثل الصوديوم والبوتاسيوم اللذان يتفاعلان مع الماء ويحفظان في الكيروسين.
4-قم بتقطيع الصوديوم والبوتاسيوم تحت الكيروسين.
5- تجفف الأيادي تماما قبل التعامل مع الصوديوم أو البوتاسيوم.
6- عند سقوط قطعة من الصوديوم على المنضدة قم بتغطيتها بسرعة بنقطة أو أكثر من الكيروسين.
7- الصوديوم والبوتاسيوم يتفاعلان بشدة مع الأحماض لذا يجب الحذر من أن يقتربا منها.
8- لا يستخدم الصوديوم النقي في التجارب.
9- لا تلقي الصوديوم في الماء عند إجراء تجربة تفاعل الصوديوم مع الماء ،ولكن ضع قطعة الصوديوم داخل شبكة من السلك قبل وضعها في الماء.

اللافلزات القابلة للاشتعال
الفسفور الأصفر
-      يشتعل إذا ترك في الهواء.
-      يحفظ تحت الماء.
كيف يتم التعامل مع الفسفور الأصفر
-      لا تلمسه باليد مطلقا،استخدام الملقط.
-      لا يتم تقطيع اللافلز القابل للاشتعال بنفس السكين التي قطع بها فلز قابل للاشتعال .
-      تقطيع الفسفور يتم تحت الماء .
-      يجب عدم تقطيعه في الهواء لأن حرارة الاحتكاك تكون كافية لإشعاله.
-      عند سقوط قطعة من الفسفور على الطاولة قم بتغطيتها وبقطرات من الماء فورا.
-  يتفاعل الفسفور مع الصودا الكاوية وينتج غاز الفوسفين الذي يشتعل في الهواء وينتج عنه أبخرة سامة ،لذا تجرى هذه التجربة في خزانة الغازات السامة.

احتياطيات الأمان عند التعامل مع المحاليل والسوائل الكيميائية:
أولا :تسخين المحاليل أو السوائل
أ‌-    التسخين في أنبوبة اختبار:
*يجب أن لا تكون الأنبوبة ممتلئة بالسائل أو المحلول ويكفي ثلث ارتفاع الأنبوبة.
*امسك الأنبوبة بماسك الأنابيب.
*يجب أن تكون فوهة الأنبوبة في اتجاه بعيدا عن جسمك .
*لا تركز التسخين باللهب على الجزء السفلي للأنبوبة.
*يكون التسخين من أعلى السائل إلى أسفله مع تحريك الأنبوبة باستمرار علي اللهب.

ب‌- التسخين في كأس أو دورق:
       جفف السطح الخارجي للكأس أو الدورق جيدا.
       ضع الكأس أو الدورق على شبكة معدنية فوق حامل الموقد قبل إشعاله.
       تقليب السائل أو المحلول يتم بساق زجاجية .
       لا تقرب وجهك للنظر مباشرة في الكأس.

ج- تبخير سائل أو محلول في جفنه:
       لا تملأ لجفنه بالسائل ،بل يكفي نصف حجمها.
       لا تضع لجفنه على اللهب مباشرة ،وإنما توضع فوق حمام رملي.
       قلب السائل بقضيب زجاجي لتنظيم عملية الغليان.
       في حالة احتمال تصاعد أبخرة سامة يجب أن تجري التجربة في الخزانة الغازات السامة.

د- عند استخدام الزئبق:
       يحذر من استخدام الزئبق في التجارب كلما أمكن استبداله بغيره لأن أبخرة الزئبق سامه جدا.
       إذا تناثر الزئبق فوق طاولة العمل أو على أرضية المختبر فسارع لجمعها وذلك بواسطة قطعة قطن مبللة بحامض نتريك مخفف بحيث تمرر بين قطرات الزئبق حتى تتجمع حولها ثم تصب في زجاجة حفظ الزئبق .
       لا تترك آنية حفظ الزئبق بدون غطاء .

هـ- التعامل مع السوائل الطيارة سريعة الإشعال:
       تأكد من عدم وجود لهب مباشرة داخل المختبر أو على منضدة العمل عند استعمال هذه السوائل – الآيثر- ثاني كبريتيد الكربون – البنزين – الكحول – ولا يشعل لهب بالمختبر قبل تهويته بعد استخدامها .
       عند استخدام هذه السوائل افتح النوافذ وشغل المراوح حتى تتوفر تهويه جيده.
       يجب تبريد زجاجات حفظ السوائل الطيارة بفوطة مبللة بالماء قبل فتحها داخل خزانة الغازات السامة.
       ينبغي عدم ترك الأواني التي تحوي تلك السوائل دون غطاء .
       لا تستخدم اللهب المباشر في تسخين السوائل الطيارة ،وتسخين بواسطة حمام مائي داخل خزانة الغازات السامة .
       جميع التجارب التي تستخدم فيها السوائل الطيارة سريعة الاشتعال تجرى داخل خزانة الغازات .
       لتنظيم عملية التسخين ضع قطعة من الخزف أو الزجاج في دورق التسخين .
       لا تستنشق أبخرة تلك السوائل .
       عند اشتعال أحد تلك السوائل الطيارة سريعة الاشتعال في كأس بلوح من الاسبستسوس .
       احذر من انسكاب تلك السوائل على الجلد .


احتياطيات الأمان عند التعامل مع الغازات
أولا:عند تحضيرك للغازات:
1- تأكد من عدم وجود انسداد في أنابيب توصيل الغاز ،خاصة الأنابيب الزجاجية التي على شكل زاوية قائمة لأنها عرضه لحدوث انسداد أثناء ثنيها على اللهب ،ويمنع وجود هذه الإنسدادات السريان الحر للغاز إلى حيث يتم تجميعه ، ويتجمع في دورق التحضير ويتزايد ضغطة وقد يسبب :
       انفجار دورق التحضير .
       انفصال سداد المطاط الذي يسد الدورق .
  في أجهزة التحضير التي تكون فيها السدادة التي تسد الدورق لها ثقبان أحدهما تنفذ منه الساق الطويلة لقمع زهرة الحسك والثقب الثاني تنفذ منه أنبوبة التوصيل الزجاجية ،فأن الضغط المتولد يسبب ارتفاع السائل ،ويجب التأكد من عدم وجود انسداد في الأنابيب المستخدمة بالنفخ فيها قبل تركيبها في الجهاز.
2-افصل أنبوبة جمع الغاز عن دورق التخضير في الغازات التي تتجمع فوق الماء قبل إطفاء اللهب وذلك لأنه لو أطفئ اللهب قبل فصل أنبوبة جمع الغاز فقد يبرد الغاز بالدورق فيقل ضغطه ويسحب الماء من الحوض جمع الغاز ويتسرب إلى أنابيب التوصيل حتى يصل إلى دورق التحضير وقد يتسبب في كسر الدورق بسبب برودة الماء وسخونة الدورق .
3-لا تقف فترة طويلة أمام جهاز تحضير الغازات لكي لا تستنشق كمية زائدة من الغاز.
4-الغازات السامة والخانقة وذات الرائحة الكريهة والنفاذة تحضر في خزانة الغازات.
5-جهز عدد كاف من مخابر جمع الغازات حتى لا يتم ملء المخابر المتواجدة مع استمرار تولد الغاز ويضل يتصاعد في جو المختبر مما يسبب تلوث الهواء .
6-لا تفرغ المخابر المملوءة بالغاز والزائدة عن الحاجة في جو المختبر ولكن قم بتفريغها في خزانة الغازات .
ثانيا:الكشف عن الغاز:
  لا تقرب الأنف من جهاز توليد الغاز، ولا من الأنبوبة التي يتم التفاعل فيها لاستنشاق الغاز منها مباشرة والطريقة السليمة للكشف عن رائحة الغاز هي التلويح باليد بالقرب من فوهة الأنبوبة التي يتم فيها التفاعل أو الموصلة بجهاز توليد الغاز ، فتصل كمية بسيطة من الغاز للأنف مخففة بالهواء .
احتياطيات الأمان في التجارب التي ينتج عنها غاز الهيدروجين
1-    عند تحضير الغاز يجب التأكد من عدم وجود لهب بالقرب من جهاز التحضير حيث أن الغاز قابل للإشعال ومخلوطة مع الهواء يحدث انفجار إذا اشتعل.
2- يجب أن يكون جهاز التحضير محكما لا ليسمح بنفاذ الهواء حتى لا يختلط بالغاز،لأن الخليط قابل للانفجار.
3- يجب الانتظار حتى يزيح الغاز الهواء الذي كان يوجد بالجهاز قبل جمع الهيدروجين في مخابر.

احتياطيات الأمان عند تحضير غاز الأكسجين
1- تأكد من عدم تلوث المواد التي يحضر منها الأكسجين بالشوائب (كلوزات البوتاسيوم- ثاني أكسيد المنجنيز- فوق أكسيد الصوديوم) فقد تحدث انفجارات خطره من تلوث العامل المؤكسد بمواد عضوية.
2- عند تحضير الأكسجين بتسخين كلوردات البوتاسيوم مع ثاني أكسيد المنجنيز يتأكد من عدم الخلط بين ثاني أكسيد المنجنيز ومسحوق الكربون ، لأن تسخين مسحوق الكربون مع كلوزات البوتاسيوم يتسبب عنه انفجار شديد ولهذا يجب عدم حفظ ثاني أكسيد المنجنيز على نفس الرف مع مسحوق الفحم ويمكن التأكد من نقاوة ثاني أكسيد المنجنيز وعدم اختلاطه بمادة عضوية قد تسبب انفجار عند التسخين مع كلوزات البوتاسيوم في أنبوبة اختبار وتسخينها فإذا لم يحدث انفجار فإن هذا يعطي اطمئنانا لنقاوة المواد قبل وضعها بكميات اكبر في جهاز التحضير
3- أحذر من سقوط خشب متفحم أو بقايا شظية مشتعلة على مزيج كلوزات البوتاسيوم وثاني أكسيد المنجنيز.
4- عند تحضير الأكسجين باستخدام فوق أكسيد الصوديوم يجب مراعاة ما يلي:
-      تجنب ملامسة الجلد لفوق أكسيد الصوديوم الرطب.
-  عدم استخدام ورق لأخذ كميات من فوق أكسيد الصوديوم ،وإذا حدث هذا أو لامس فوق أكسيد الصوديوم أي مادة قابلة للاحتراق يجب غمس الورقة أو المادة جيدا في الماء حتى تتشرب به تماما قبل إلقائها في سلة المهملات فقد تحترق إذا لم يراعى هذا.
-  يؤخذ في الاعتبار أن الدورق أو الزجاجة التي تم فيها تحضير الأكسجين بإضافة الماء إلى فوق أكسيد الصوديوم يتبقى فيه أو فيها مادة كاوية (هيدروكسيد الصوديوم) فلا يلوث بها الجلد أو الملابس.
-   يمكن تحضير الأكسجين بسهولة دون الحاجة إلى بتنقيط محلول 3-50/من فوق أكسيد الهيدروجين على مسحوق ثاني أكسيد المنجنيز أو حبيبات الفحم النباتي المنشطة.


اللافلزات القابلة للاشتعال

الفسفور الأصفر
- يشتعل إذا ترك في الهواء.

- يحفظ تحت الماء.

كيف يتم التعامل مع الفسفور الأصفر
-لا تلمسه باليد مطلقا،استخدام الملقط.

- لا يتم تقطيع اللافلز القابل للاشتعال بنفس السكين التي قطع بها فلز قابل للاشتعال .

- تقطيع الفسفور يتم تحت الماء .

- يجب عدم تقطيعه في الهواء لأن حرارة الاحتكاك تكون كافية لإشعاله.

-عند سقوط قطعة من الفسفور على الطاولة قم بتغطيتها وبقطرات من الماء فورا.

- يتفاعل الفسفور مع الصودا الكاوية وينتج غاز الفوسفين الذي يشتعل في الهواء وينتج عنه أبخرة سامة ،لذا تجرى هذه التجربة في خزانة الغازات السامة.


احتياطيات الأمان عند التعامل مع المحاليل والسوائل الكيميائية:

أولا :تسخين المحاليل أو السوائل
أ‌-التسخين في أنبوبة اختبار:

*يجب أن لا تكون الأنبوبة ممتلئة بالسائل أو المحلول ويكفي ثلث ارتفاع الأنبوبة.

*امسك الأنبوبة بماسك الأنابيب.

*يجب أن تكون فوهة الأنبوبة في اتجاه بعيدا عن جسمك .

*لا تركز التسخين باللهب على الجزء السفلي للأنبوبة.

*يكون التسخين من أعلى السائل إلى أسفله مع تحريك الأنبوبة باستمرار علي اللهب.

ب‌- التسخين في كأس أو دورق:

• جفف السطح الخارجي للكأس أو الدورق جيدا.

• ضع الكأس أو الدورق على شبكة معدنية فوق حامل الموقد قبل إشعاله.

• تقليب السائل أو المحلول يتم بساق زجاجية .

• لا تقرب وجهك للنظر مباشرة في الكأس.

ج- تبخير سائل أو محلول في جفنه:

• لا تملأ لجفنه بالسائل ،بل يكفي نصف حجمها.

• لا تضع لجفنه على اللهب مباشرة ،وإنما توضع فوق حمام رملي.

• قلب السائل بقضيب زجاجي لتنظيم عملية الغليان.

• في حالة احتمال تصاعد أبخرة سامة يجب أن تجري التجربة في الخزانة الغازات السامة.

د- عند استخدام الزئبق:

• يحذر من استخدام الزئبق في التجارب كلما أمكن استبداله بغيره لأن أبخرة الزئبق سامه جدا.

• إذا تناثر الزئبق فوق طاولة العمل أو على أرضية المختبر فسارع لجمعها وذلك بواسطة قطعة قطن مبللة بحامض نتريك مخفف بحيث تمرر بين قطرات الزئبق حتى تتجمع حولها ثم تصب في زجاجة حفظ الزئبق .

• لا تترك آنية حفظ الزئبق بدون غطاء .

هـ- التعامل مع السوائل الطيارة سريعة الإشعال:

• تأكد من عدم وجود لهب مباشرة داخل المختبر أو على منضدة العمل عند استعمال هذه السوائل – الآيثر- ثاني كبريتيد الكربون – البنزين – الكحول – ولا يشعل لهب بالمختبر قبل تهويته بعد استخدامها .

• عند استخدام هذه السوائل افتح النوافذ وشغل المراوح حتى تتوفر تهويه جيده.

• يجب تبريد زجاجات حفظ السوائل الطيارة بفوطة مبللة بالماء قبل فتحها داخل خزانة الغازات السامة.

• ينبغي عدم ترك الأواني التي تحوي تلك السوائل دون غطاء .

• لا تستخدم اللهب المباشر في تسخين السوائل الطيارة ،وتسخين بواسطة حمام مائي داخل خزانة الغازات السامة .

• جميع التجارب التي تستخدم فيها السوائل الطيارة سريعة الاشتعال تجرى داخل خزانة الغازات .

• لتنظيم عملية التسخين ضع قطعة من الخزف أو الزجاج في دورق التسخين .

• لا تستنشق أبخرة تلك السوائل .

• عند اشتعال أحد تلك السوائل الطيارة سريعة الاشتعال في كأس بلوح من الاسبستسوس .

• احذر من انسكاب تلك السوائل على الجلد .


















ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق